المشروع

 

 

 

جراء الظروف الحالية التي فرضتها جائحة فيروس كوفيد-19، لن يُعقد المؤتمر الذي كان من المفترض أن تستضيفه الدار البيضاء هذا الخريف.